• 0

  • 21

    إب

  • 20

    ذمار

  • 20

    صنعاء

  • 25

    عدن

  • 24

    محافظة تعز

الشنقيطي يحذر دول الجزيرة العربية من تداعيات سقوط مأرب

محليات

حذر أستاذ الفكر السياسي بجامعة قطر، محمد المختار الشنقيطي، دول الجزيرة العربية من تداعيات سقوط مدينة مأرب بيد مليشيا الحوثي الإنقلابية.

 

وقال الشنقيطي في سلسلة تغريدات له على تويتر، اليوم الجمعة، إن سقوط مأرب بأيدي الحوثيين، سيكون له آثار كارثية على دول الجزيرة العربية.

 

وأضاف، "إذا سقطت مأرب -لا قدر الله- فسيكون ذلك بالنسبة لأحرار اليمن مجرد صفحة أخرى من صراع طويل مع النظام الإمامي المتخلف المتعسف".

 

وأكد أن سقوط مأرب بيد الحوثيين سيكون بداية استنزاف دائم ونزيف أبدي للسعودية، مؤكدا أن المملكة ستدفع ثمن الأنانية وقصر النظر في حال سقوط مأرب بيد مليشيا الحوثي.

 

ودعا  الشنقيطي أحرار جزيرة العرب إلى التكاتف والوقوف صفا واحدا لمنع سقوط مأرب بيد الحوثيين، مضيفا: "يا أحرار جزيرة العرب لا تسمحوا بكارثة جديدة مثل كارثة انهيار سد مأرب، فإنكم إن فرطتم في مأرب التي تحميكم ستتفرقون أيدي سبأ، وتتمزقون كل ممزَّق، كما تمزق أهل سبأ القديمة. لكن بأيديكم لا بسيل واديكم".

 

وتابع قائلا، إن "معركة مأرب تقرّب الحسم الاستراتيجي في اليمن، إما بانكسار المشروع الحوثي والعودة إلى التفكير في مشروع وطني جامع، أو انكسار المشروع الوطني بتواطؤ الحلفاء العرب والقوى الدولية، وبداية استنزاف السعودية استراتيجيا عبر خاصرتها الجنوبية لعقود قادمة.. مصير اليمن يتحدد في مأرب".

 

ويحذر مراقبون من مغبة التراخي إزاء هجوم الحوثيين على مأرب المتاخمة للحدود السعودية، ويرون أن السعوديين قد يرتكبون خطأً استراتيجياً جسيماً في حال عدم أخذ هذه التطورات على محمل الجد الذي تتطلبه منهم.

 

ومنذ مطلع فبراير الماضي، كثفت مليشيا الحوثي من هجماتها العسكرية على محافظة مأرب، في محاولة منها لتحقيق تقدم ميداني جديد باتجاه المدينة الغنية بالنفط،  وشهدت جبهات القتال المحيطة بمأرب؛ معارك هي الأعنف أسفرت عن مقتل المئات من عناصر ميليشيات الحوثي وتكبديها خسائر كبيرة في العتاد.