• 22

    إب

  • 18

    ذمار

  • 19

    صنعاء

  • 38

    عدن

  • 26

    محافظة تعز

ما حقيقة نقل وزارة الداخلية عملها إلى سيئون بحضرموت..؟

وزير الداخلية إبراهيم حيدان
محليات

قالت مصادر مقربة من وزير الداخلية، اللواء الركن، إبراهيم حيدان إنه سيؤدي عمله من مدينة سيئون بحضرموت، التي وصلها مؤخراً، وأن هناك نقل غير رسمي لوزارة الداخلية التي تم عرقلة عملها في العاصمة المؤقتة عدن.

 

وأشارت المصادر التي تحدثت لوكالة "يمن للأنباء" أن وصول اللواء حيدان إلى مدينة سيئون جاء عقب انسداد الأفق مع مليشيا الانتقالي، التي رفضت التنازل وتنفيذ أي من بنود الشق العسكري والأمني التابع لاتفاق الرياض.

 

وقالت إن ديوان وزارة الداخلية ما زال مغلقاً ولم يتم تسليمه لوزير الداخلية، وبدء العمل فيه كباقي دواوين الوزارات، وهو ما زاد من حدة التوتر مع مليشيا المجلس الانتقالي المدعومة إماراتياً، والمحكمة سيطرتها على العاصمة المؤقتة عدن منذ انقلابها في أغسطس 2019.

 

ولفتت إلى أن وزير الداخلية استدعى طاقم عمله إلى سيئون ليباشروا عملهم من هناك بدلا من عدن، وهو إجراء ربما يستمر لأشهر حتى يتم التوصل لتفاهمات مع مليشيا المجلس الانتقالي فيما يخص تنفيذ الملحق الأمني والعسكري التابع لاتفاق الرياض.

 

ولم يشهد الملحق الأمني والعسكري التابع لاتفاق الرياض أي تقدم منذ توقيع اتفاق الرياض في نوفمبر 2019 عدا وقف إطلاق النار في محافظة أبين وسحب بعض الوحدات العسكرية.

 

ورفضت مليشيا الانتقالي لإدارة أمن أبين بمباشرة مهامها في مدينة زنجبار كما نص الاتفاق ومثلها قوات الأمن الخاصة والشرطة العسكرية فضلاً عن البنود المتعلقة بتسليم السلاح والاندماج في وزاراتي الداخلية والدفاع، وهو ما رفضته مليشيا المجلس الانتقالي على الرغم من أنها وقغت على تلك البنود.