• 0

  • 10

    إب

  • 4

    ذمار

  • 7

    صنعاء

  • 26

    عدن

  • 14

    محافظة تعز

"الزبيدي" يصدم الرأي العام بتعيين مطلوب للعدالة قائدًا لـ"الحزام الأمني"

تقارير وتحليلات

أثار التعيين الجديد الصادر عن رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي عيدروس الزبيدي، لمحمد مصطفى الجعري، قائدًا لقوات "الحزام الأمني" صدمة للرأي العام في عدن، على خلفية تورط الجعري بجريمة قتل عمد وثقتها كاميرات المراقبة، في فبراير من العام الماضي.

 

وصدر الأحد الماضي، قرارًا مباشرًا من زعيم الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتيًا، بتعيين محمد الجعري، قائدًا للحزام الأمني، المتهم بقتل الشاب "محمد احمد صادق الجنيدي" بمنطقة الشيخ عثمان بعدن في 29 فبراير 2020، في حادثة وثقتها كاميرات مراقبة، وتداولها ناشطون على منصات التواصل الاجتماعي ومواقع الانترنت.

 

الجنيدي" في الشيخ عثمان بعدن يوم 29 فبراير 2020م في حادثة وثقتها كاميرا مراقبة.

ويظهر المقطع الذي يوثق الحادثة، قيام الجعري _ الذي كان حينها جنديًا في الحزام الأمني_ يترجل من سيارته في زيه العسكري الرسمي، قبل أن يقترب من الضحية (الجنيدي) ويطلق عليه النار من مسدسه، ثم يلوذ بالفرار.

 

يشار إلى أن انكشاف جريمة الجعري، وتداول صورته بمنصات التواصل، دفعت المجلس الانتقالي إلى عقد مؤتمر صحفي في السادس من مارس من العام الفائت، تحدث فيه نائب رئيس المجلس هاني بن بريك وزعم القبض على القاتل وكل المتعاونين معه وفصلهم من القوات الانفصالية (الحزام الأمني)، وهو ما تبين عدم صحته، بعد الإعلان عن ترقيته وتعينه رسميا قائدًا لقوات الحزام الأمني التي كان جنديًا فيها.