• 0

  • 20

    إب

  • 16

    ذمار

  • 16

    صنعاء

  • 31

    عدن

  • 23

    محافظة تعز

تصعيد للانتقالي.. منع التحويلات المالية وتوقيف رواتب موظفي المحافظات الشمالية

أرشيف
حقوق

 

تعتزم مليشيا الانتقالي المدعوم من الإمارات إصدار قرارات، تقول إنها ستحد من التدهور الاقتصادي، وستحدد سعراً للعملة.

 

وذكرت وسائل إعلام ممولة من الانتقالي الإماراتي، إن ما تسمى باللجنة الاقتصادية التابعة للانتقالي، عقدت اجتماعاً مع جمعية الصرافيين الجنوبيين، بحضور رئيس المجلس عيدروس الزبيدي.

 

وخرج الاجتماع بضرورة ضرورة توقيف دفع الرواتب وأي مصروفات من الجنوب إلى الشمال، بحجة أنهم يستلمون ولا يوردون، إلى جانب إلغاء قرار التعويم وتحديد سعر الصرف.

 

كما توصل إلى ضرورة وضع رقابة على تحويل الأموال بحجة منع تهريبها لصالح مليشيا الحوثي والمحافظات الأخرى.

 

وتأتي هذه القرارات في الوقت التي لم يلتزم فيها الانتقالي بتنفيذ اتفاق الرياض، الموقع بينه والحكومة الشرعية، خصوصاً ما يخص الشق الأمني والعسكري والاقتصادي.

 

وظل الحديث في الفترة الماضية عن التعثر في الشق الأمني والعسكري في الاتفاق، بينما تم تجاهل أهمية تنفيذ الاتفاق الاقتصادي الذي بموجبه سيتم حلحلة ملفات اقتصادية مهمة ومنها الإيرادات والضرائب التي يستأثر بها الانتقالي في العاصمة المؤقتة عدن ومحافظات أخرى محررة.

 

وتشهد العملة اليمنية تدهوراً كبيراً أمام العملات الأجنبية وصلت اليوم إلى 1012 ريالاً مقابل الدولار الواحد، في ظل تبريرات من قبل الحكومة التي قالت في وقت سابق إن تدهور الريال، نتيجة للمضاربات.