• 0

  • 15

    إب

  • 9

    ذمار

  • 8

    صنعاء

  • 27

    عدن

  • 17

    محافظة تعز

قال إن أحمد بن بريك حلقة الوصل.. باحث عسكري يكشف أهداف تحالف الحوثيين والانتقالي الاماراتي

تقارير وتحليلات

كشف الباحث والمحلل العسكري اليمني، الدكتور علي الذهب، عن الأهداف التي تسعى مليشيا المجلس الانتقالي المدعومة إماراتيًا، لتحقيقها بالتنسيق مع مليشيا الحوثي الانقلابية في اليمن.

 

وأكد الذهب في سلسلة تغريدات على تويتر رصدتها "يمن للأنباء"، وجود اتصالات بين المجلس الانتقالي ومليشيا الحوثي.

 

مشيرًا إلى أن اللواء أحمد بن بريك، الذي يشغل الآن منصب رئيس الجمعية الوطنية في المجلس الانفصالي هو حلقة الوصل بين مليشيا الإمارات والحوثي.

 

وقال الذهب إن منسقي الاتصال بين المليشيات الانقلابية في شمال اليمن وجنوبه، يديرون أملاك بن بريك في صنعاء، وينتمون إلى جهاز حساس.

 

وأشار الباحث اليمني إلى اعتراف أحمد بن بريك، في مقابلة على قناة الغد المشرق، بوجود اتصالات بينه وبين ‎الحوثيين، كاشفا عن ملامح منها، مؤكدا أن نتيجة معارك البيضاء الأخيرة، دلت على فحوى تلك الاتصالات.

 

وعن الأهداف التي تسعى مليشيا الإمارات لتحقيقها مع مليشيا الحوثي، قال الذهب إن التفاهمات التي ترمي إليها الاتصالات بين الانتقالي والحوثي، تفضي إلى خلق ظروف ميدانية تقود اليمن إلى إقليمين، بعد التخلص من القوى الداعمة لفكرة الستة الأقاليم.

 

وأوضح أن فكرة الإقليمين مستساغة من قبل الأطراف المسلحة البارزة في الصراع باليمن، باستثناء القوى الداعمة للرئيس اليمني عبدربه منصور هادي.

 

وقال الذهب إن مليشيا الانتقالي، وفي خطورة وصفها بالتصعيد الخطير، تسعى لاستكمال بناء دوائر وزارة ‎الدفاع في هيكلها الإداري.

 

وأكد أن أدوات الإمارات شرعت مؤخرا، في التعامل الهرمي مع ميليشياتها، كما لو أنها قوات لدولة مستقلة.

 

وكان القيادي في مليشيا الانتقالي هاني بن بريك، الذي يشغل منصب نائب رئيس المجلس، قد توعد بإنشاء وزارة للدفاع، وفق ما ذكر الذهب.