• 0

  • 13

    إب

  • 7

    ذمار

  • 8

    صنعاء

  • 26

    عدن

  • 16

    محافظة تعز

محافظ مأرب: مستعدون لاستئناف تصدير الغاز لكن هناك عراقيل في "ميناء بلحاف"

اليمن في الصحافة العالمية

أكد محافظ محافظة مأرب اللواء "سلطان العرادة" بأن المحافظة مستعدة لاستئناف تصدير الغاز في الفترة المقبلة، كاشفًا عن الأسباب الرئيسية التي تعرقل عملية التصدير.

 

ونقلت وكالة "سبوتنيك" الروسية عن المحافظ العرادة، يوم السبت، قوله:"نحن مستعدون لاستئناف تصدير الغاز في الفترة المقبلة في مأرب، لكن هناك عراقيل في ميناء بلحاف لا نعرف أسبابها، كذلك عدم الإنجاز مع الشركات المعنية مثل شركة توتال الفرنسية والشركة الكورية والشركة الأمريكية".

 

وأضاف محافظ مأرب :كان مفترض أن يتم التفاوض حول هذا الموضوع لما له من أهمية للاقتصاد اليمني".

 

ولفت اللواء العرادة إلى أن تصدير النفط متوقف من مأرب منذ انقلاب مليشيات الحوثي الإرهابية على الحكومة الشرعية. 

 

وأشار إلى أن "المحافظة تنتج الغاز المنزلي وتغطي به كل مناطق الجمهورية اليمنية بما في ذلك المناطق التي تحت سيطرة الحوثيين"، لافتا إلى إنه يتم "إنتاج نفط من المصفاة المحلية بصافر ولكن بشكل محدود".

 

كما أوضح العرادة أن الحكومة الشرعية تعمل على "تطوير مشروع لإنشاء خط أنابيب لتصدير النفط، بديل عن الخط الذي يذهب إلى ميناء الحديدة الذي يحتله الحوثيون على البحر الأحمر"، حيث يمر النفط من الحقول في مأرب عبر الأراضي التي تسيطر عليها الحكومة الى ميناء بلحاف بخليج عدن"، مشيرا إلى أن "هذا المشروع ما زال قيد الدراسة لكنه هناك حاجة إلى أموال ضخمة لتنفيذه".

 

يذكر أن اليمن كانت تنتج نحو 500 ألف برميل من النفط يوميا قبل اندلاع الحرب في البلاد في عام 2015، لكن الآن لا يتجاوز إنتاج النفط في اليمن 50 ألف برميل يوميا. 

 

وتشهد محافظة مأرب، منذ مطلع شباط/ فبراير الماضي، قتالاً متصاعداً بين الجيش اليمني ومليشيا الحوثي، إثر محاولة الأخيرة السيطرة على المحافظة الغنية بالنفط.